المحترفينالمنتخبرياضة

4 لاعبين سيفقدون مكانتهم في منتخب المغرب في عهد الناخب الوطني الجديد

من المؤكد أن لائحة منتخب المغرب ستعرف تغييرات كثيرة في عهد الناخب الوطني الجدي الذي سيخلف المدرب السابق وحيد خليلوزيتش, اذ سيتم تهميش بعض الأسماء التي كانت مردوديتها سيئة مع المنتخب.

في عهد وحيد خليلوزيتش كان هذا الأخير يستدعي بعض الأسماء التي كانت لا تقدم الإضافة وكان مستواها هزيل جدا مع المنتخب, وكان هنالك اجماع من طرف الجماهير بأن هذه الأسماء لا تستحق التواجد مع المنتخب.

ويعد ايمن برقوق متوسط ميدان نادي ماينز أبرز هذه الأسماء, كان يوصف بالفتى المدلل لوحيد خليلوزيتش, وذالك لأنه كان يعتمد عليه ويستدعيه بشكل دوري للمنتخب بالرغم من جلوسه في احتياط فريقه السابق فرانكفورت, برقوق من المحتمل جدا ان يجد نفسه خارج تشكيلة منتخب المغرب في الإستحقاقات القادمة.

نفس الأمر ينطبق كذالك على الظهير الايمن سفيان العكوش, اللاعب كان مستواه من متوسط الى ضعيف وكان يستدعيه وحيد ليكون بديلا لأشرف حكيمي, وهو الأخر سيجد نفسه خارجة تشكيلة المنتخب نظرا لتوفر اختيارات افضل منه يبقى ابرزها نصير مزراوي.

اللاعب الثالث هو يوسف النصيري, مستوى مهاجم اشبيلية في تراجع مهول منذ الموسم الماضي, كان دائم الحضور مع المنتخب المغربي وكان يتعرض لانتقادات كبيرة من طرف الجماهير, ان استمر في التراجع فقد يجد نفسه خارج المونديال.

وأخيرا وليس اخرا منير الحدادي, هو الاخر تراجع مستواه كثيرا منذ الموسم الماضي, كان وحيد خليلوزيتش يصر على استدعاءه للمنتخب بسبب تعدد مراكزه في خط الهجوم, لكن في عهد المدرب الجديد فان الحدادي من المتوقع ان يغيب عن خط هجوم المنتخب الوطني.

والجدير بالذكر أن الإطار الوطني وليد الركراكي هو المرشح الأبرز لقيادة العارضة الفنية للمنتخب المغربي.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button