المنتخب

خاليلوزيتش في طريقه لإعادة ثنائية هجومية بعد المطالب الجماهيرية

قد يغير مدرب المنتخب المغربي، وحيد خاليلوزيتش قليلا من تشكيلة المنتخب في لقاء الذهاب.

فمن خلال ردود أفعال العديد من المتتبعين والنقاد، فقد أجمع الأغلبية، على ضرورة إعتماد وحيد خاليلوزيتش، على ثنائية هجومية مغايرة، للثنائية التي اعتمدها في لقاء الذهاب في كينشاسا، حيث اعتمد على يوسف النصيري و ريان مايي، وطالب الأغلبية بالإعتماد إما على ثنائية أيوب الكعبي و طارق تيسودالي منذ البداية، أو الإعتماد على ثنائية أيوب الكعبي و ريان مايي.

وغير دخول أيوب الكعبي و طارق تيسودالي، من نتيجة مباراة الذهاب ضد الكونغو الديمقراطية بكينشاسا، حيث كان المنتخب المغربي متأخرا في النتيجة، قبل أن يسجل اللاعب تيسودالي هدف التعادل بعد تمريرة حاسمة من الكعبي.

وتعرض يوسف النصيري، للعديد من الإنتقادات منذ عودته من الإصابة، نظرا لتراجع مستواه، لكن رغم ذلك يصر مدرب المنتخب المغربي، وحيد خاليلوزيتش على إشراك اللاعب.

وينتظر أن يخوض المنتخب المغربي، لقاء الإياب يوم الثلاثاء المقبل، بملعب محمد الخامس بالعاصمة الإقتصادية الدار البيضاء.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button