المحترفينالمنتخبرياضة

سفيان العلودي يرد على المنشور الثاني لعبد الرزاق حمد الله

تفاعل لاعب المنتخب المغربي السابق سفيان العلودي مع منشورات اللاعب عبد الرزاق حمد الله والتي كذب فيها هذا الأخير ماجاء في تصريحات وحيد خاليلوزيتش مدرب المنتخب المغربي بخصوص لاعب إتحاد جدة، وكتب الرجاوي السابق العلودي في منشور له عبر صفحته الرسمية على أنستغرام : السلام عليكم ورحمة الله رسالة واضحة وغير مشفرة من حمد الله إلى كل غيور على بلده وعلى كرة القدم في المغرب، رسالة حمد الله ليست لتكذيب ماجاء على لسان المدرب فقط، وإنما توضيح لرغبة حمدالله حمل قميص المنتخب المغربي والدفاع عن ألوان المنتخب وليس اللعب بإسم المغرب في الدوريات الأجنبية فقط، لم أكن متفق مع حمدالله في ماوقع من قبل، لكن كنت دائما وسأبقى أقول أن حمد الله ضرورة ملحة في كتيبة المنتخب المغربي لما يتوفر عليه من إمكانيات بدنية وتقنية وبالأخص التهديفية، وحتى الكاريزما داخل الملعب، لذا مصلحة المنتخب المغربي فوق كل اعتبار وكل شيء، وأنا بدوري أقدم كل الدعم لحمد الله من أجل حمل قميص المنتخب المغربي الذي هو ملك لكل لاعب مغربي وليس حكرا على أحد وشكرا، وختم بالقول ” عطيوه فرصة إدافع على بلادو فحالو فحال غيرو“، ونشر عبد الرزاق حمد الله تدوينة ثانية جاء فيها : توضيح إضافي حتى لايتم تأويل كلامي، آخر اتصال بيني وبين السيد مصطفى حجي سنة 2019، كان إتصال في إطار شخصي، ليقدم لي بعد النصائح الفنية مشكور عليها، ويفسر بها عدم استدعائي آنذاك للمنتخب وليس إستدعائي، أما بخصوص أنني استقبلت منه او من المدرب دعوة ورفضتها أو أنني طلبت ضمانات للعب أساسي كما جاء على لسان المدرب فهذا شيء عاري من الصحة، وختم كلامه بالقول : أتمنى التوفيق لمنتخبنا وأنا لن أتردد أبدا وبلا شرط في تلبية الدعوة للمساهمة في إسعاد الشعب المغربي، لأن ذلك واجب وشرف لأي لاعب.

ويبدو أن عبد الرزاق حمد الله يتمنى العودة للعب للمنتخب المغربي مستقبلا، لكن يبدو الأمر صعبا في ظل وجود وحيد خاليلوزيتش على رأس العارضة الفنية للمنتخب المغربي، شأنه في ذلك شأن باقي الأسماء المغضوب عليها.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button