المحترفينالمنتخبرياضة

منقذ حكيم زياش يطمئن الجمهور المغربي ويؤكد عودة النجم للمنتخب

نال تصريح حكيم زياش الأخير حيزا كبيرا من حديث الصحف والمواقع العالمية والمحلية، والذي قال فيه أنه قرر نهائيا وضع جد لمسيرته الدولية رفقة المنتخب المغربي، مما خلف ردود فعل متباينة بين مؤيد لقراره معتبرين ماتعرض له ظلم، وبين رافض للقرار معتبرينه تسرع كثيرا في اتخاد هذا القرار.

وتحدث المدرب عزيز دوفيقار عن الموضوع مؤكدا أن زياش إنسان يحب وطنه وفخور بحمل قميص المنتخب المغربي، مضيفا أن زياش لن يعتزل وسيعود لتمثيل بلده المغرب. ويعتبر عزيز الشخص المنقذ لحكيم زياش حيث حول حياة اللاعب من عالم الإدمان والمخدرات، إلى لاعب يفرغ غضبه في كرة القدم، حيث عاش حكيم طفولة صعبة بعد وفاة والده وهو صغير السن ، بالإضافة إلى المشاكل التي كان يتورط فيها بعض إخوته والتي أوصلتهم إلى السجن في العديد من المرات، وكان عزيز بمثابة الملاك الذي أمد حكيم زياش بالثقة، وهو السبب في ماوصل له اللاعب حاليا.

يذكر أن حكيم زياش خاض يوم أمس مباراة نصف نهائي مونديال الأندية المقامة في أبوظبي في الإمارات ضد فريق الهلال السعودي ، والتي انتهت بفوز رفاق زياش البلوز تشيلي بهدف نظيف سجله لوكاكو، ليضرب موعدا في المباراة النهائية مع بالميراس البرازيلي، وتبدو الفرصة مواتية لأبطال أوروبا لتحقيق أول لقب لهم في هاته المسابقة، الشيء الذي سيمنح زياش فرصة إضافة إسمه في قائمة المغاربة المتوجين بهاته البطولة العالمية.

Related Articles

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back to top button